تفاصيل الخبر
مركز المرأة بجامعة عدن يدشن برنامجه التدريبي الجديد بمناصرة المرأة سياسيا واعلاميا
2013-01-04

موقع جامعة عدن الإلكتروني



عدن ـ

دشن مركز المرأة للبحوث والتدريب بجامعة عدن برنامجه التدريبي للعام 2013م بتنظيم دورة تدريبية حول (آليات المناصرة السياسية والقانونية والإعلامية لتعزيز المشاركة السياسية للمرأة) برعاية أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن، والتي استهدفت 30  ناشط وناشطة من الاحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني وقادة تحالفات ومبادرات شبابية من مختلف المحافظات، تلقوا خلال ثلاثة ايام معارف حقوقية ومهارات تقنية متنوعة في مناصرة قضايا المرأة.



وقالت د. هدى علي علوي مدير مركز المرأة ان تدشين البرنامج التدريبي في مركز المرأة للعام 2013م، والتركيز على استهداف شرائح حيويه ومؤثره انما  يأتي تأكيدا على امكانية الشباب وزيادة ادوارهم المجتمعية باعتبارهم فصيلا رائدا في اي حراك سياسي او اجتماعي، حيث ينبغي التعاطي معه على اساس الثقة في قدرته على الاسهام في رسم السياسات او الغائها وتصميم البرامج وصياغة الاستراتيجيات التي تساعد في تحقيق  الأمال العريضه، الامر الذي يضعنا امام مسئولية الدفع بهم لتنفيذ آليات المناصرة السياسية والاعلامية لصالح تمكين النساء في المواقع القيادية وبالتالي التعويل عليهم في هذه العملية الديناميكية التي تعد من ادبيات العمل الحقوقي المعاصر ومن  الادوات المستحدثه في عمل المجتمع المدني.



واضافت: ان التدريب على  تنمية فرص الدعم وكسب التأييد لصالح مناصرة المرأة، من اجل زيادة الضغط على اصحاب القرار وحشد الرأي العام باتجاه تغيير موقفه نحو معارضة ضعف الاجراءات الحكومية او الرسمية الخاصة بتمكين المرأة وضمان استحقاقاتها السياسية وذلك من خلال زيادة عدد الكتابات والمداخلات القصيرة على شبكات التواصل الاجتماعي وخاصة توظيف المميزات الايجابية لشبكة فيس بوك وتويتر من حيث حيويتها وسرعة تداولها وزيادة فرص انتشار المعلومة او الراي الى جانب اعتبارها بيئة حاضنه لحرية التعبير الامر الذي من شأنه ان يعكس مستوى التفاعل مع برنامج المناصرة وقياس مؤشر نجاح هذه الالية جنبا الى جنب مع الاتجاه الى ارسال رسائل اس ام اس للمشتركين وتوجيه الابداع الادبي والفني واللوحة التشكيلية ورسم الكاريكاتير والاغنية وكل الادوات الجمالية التي تدغدغ مشاعر التضامن والتعاطف مع  ثقافة احترام حقوق المرأة.

 ان مركز المرأة في اطار سياسة موجهة نحو اتاحة المجال للشباب فقد ارتأى منحهم حقهم في التعبير عن قضايا مجتمعهم واظهار ملكاتهم ومواهبهم في التنمية البشرية والمجتمعية، حيث استعان بمدربين شباب من ذوي الكفاءة وعلى اساس التعاطي مع احد اهم معايير الاختيار للميسرين وبالذات المتعلق بتكافؤ الفرص وعدم اقصاء فئة الشباب

 وفي مادتها التدريبيه ركزت المدربه هند عميران على "وجود تناقض ظاهري بين الوضعين القانوني، والتطبيقي للمرأة اليمنية، فالوضع القانوني يعطيها من الحقوق ويلزمها بذات الواجبات التي للرجل، بينما يشهد الواقع تخلُفاً عما يكفله القانون للمرأة، واعادت ذلك الى جملة من الاسباب منها: عدم تشجيع الأحزاب السياسية للمرأة اليمنية وعدم الاعتراف بأهميتها ومكانتها السياسية في احتلال مناصب قيادية، عدم وجود تجمع نسائي وطني محايد ومستقل بصورة حقيقية، عدم قناعة ورغبة الحكومة افي أن تمنح المرأة اليمنية مكانة سياسية مؤثرة، عدم وجود خبراء في مجال حقوق الإنسان في البرلمان للنظر في آليات تطبيق الاتفاقيات الدولية الخاصة بالمرأة والمُصادق عليها من قبل اليمن ، ولدعم حقوق النساء عند التشريع، عزوف النساء عن اكتساح الفضاء العام والتركيز على الفضاء الخاص العائلي، قلة وعي النساء بأهمية المشاركة في مراكز القرار ، ارتباط العمل السياسي بالذكورة وتغذية هذا الفهم الخاطئ بالتصورات المغلوطة والمعتقدات والأعراف السائدة، و توظيف  الخطاب الديني السياسي المتشدد الذي يَعمد إلى تهميش وإقصاء النساء من المشاركة في المجال العام

واهتمت الماده التدريبيه التي قدمها الشاب أمين اليافعي بالعقبات التي تحول دون مشاركة المرأة ضمن النخب السياسية المحلية والوطنية وبالتالي مشاركتها في عملية صنع القرار وتبقيها ضعيفة: استمرار القوالب النمطية الاجتماعية والثقافية وأنماط النظام الأبوي، وهي قوالب تساهم وسائل الإعلام في نشرها أيضا، واشكاليات ثقافيه اخرى ابرزها  التذرع بأن النساء لن يستطعنّ التوفيق بين الواجبات العائلية وأعباء العمل المنزلي والتعليم ورعاية الأطفال وبين مجالات عديدة في الحياة، وارتفاع نسب الأمية بين الإناث في المناطق الريفية يؤدي إلى استفحال عدم المساواة بين الرجل والمرأة، اقتصار المناصب العليا للرجال بحكم العُرف والعادة دون مراعاة المؤهل والكفاءة والخبرة، عدم وجود بيانات مصنفة حسب النوع الاجتماعي بالنسبة للقطاع الخاص.

الجدير ذكره ان المجموعة المستهدفة تم تكليفها بأداء نشاط تطبيقي على صفحة الفي سبوك الخاصة بالمشروع، تشجيعا على المشاركة فعليا في عملية المناصرة الاعلامية للتمكين السياسي للمرأة ، وهي خطوة متقدمة على الصعيد التطبيقي.

 

 

backعودة الى صفحة الأخبار


د.بن حبتور: الخلافات داخل المؤتمر الشعبي ترتكز على نقطة واحدة فقط..ومتفائل بشأن التعليم رغم تأثره بالأوضاع في اليمن شأنه شأن بقية القطاعات في الدولة صبراً آل زين محسن اليزيدي بحث مجالات التعاون بين جامعة عدن ومكون الشباب المستقل في مؤتمر الحوار الوطني الشامل النشاط الترجمي في عدن: لطفي جعفر أمان أنموذجا..(احتفاء بالذكرى الثالثة والربعين لرحيله في 16 ديسمبر 1971) ورشة العمل حول اعداد معايير المختبرات صبراً آل القاسمي برئاسة الدكتور/ عبدالعزيز صالح بن حبتور ،،، مجلس جامعة عدن يعقد دورته الـ (10) لشهر نوفمبر 2014م اختتام الدورة التدريبية الثانية لرواد الحلول في كلية اللغات تعيين الدكتور/ علي احمد علي عميد كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة عدن رئيسا لفرع المجلس الطبي اليمني في محافظة عدن الدكتور عبدالرحمن عبدالخالق يقدم قراءة علمية متفردة للكتاب الـ8 للدكتور عمشوش: ((جدة وعدن ومسقط في كتاب ثلاث سنوات في آسيا (1855-1858)) د.عبدالعزيز بن حبتور يوجه بمنح درع جامعة عدن لعدد من الشخصيات الوطنية والثقافية والفكرية التي لها إسهامات متميزة منذ 5 عقود ((أسماء المكرمين)) كلية العلوم الادارية بجامعة عدن تقر الـ 12 يناير المقبل موعداً لانتهاء الدراسة للفصل الأول والـ 17 يناير بدء الامتحانات الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور: الأرقام تبين بجلاء المكانة التي حققها طلاب كلية الطب بجامعة عدن في جامعات العالم والمؤسسات الصحية في المنطقة استعداداً لافتتاحها في العام الجامعي القادم (2015/2016م) بجامعة عدن ،،، د. بن حبتور: يترأس أول اجتماعٍ لعمادة كلية العلوم بجامعة عدن رئيس جامعة عدن يطمئن على صحة الدكتور حسين علي عبدالله الطفي عقب تعرضه لكسر في قدمه إثر حادث عرضي أيام معدودة .. لتسليم الدفعة الأولى من الأجهزة الخاصة بتجهيز مختبرات كلية الهندسة في الذكرى الـ (47) لانطلاقها ،،، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تقيم مهرجاناً جماهيرياً في رحاب جامعة عدن الدكتور علي ناصر الزامكي يثمن جهود مركز التعليم عن بعد في تحديث معلومات وبيانات الطلاب لكل دورة امتحانية ولعملية التحصيل العلمي للطلاب بحضور الشيخ المهندس / عبدالله أحمد سعيد بقشان رئيس مجلس أمناء جامعة عدن ،،، لجنة التحكيم .. تقر نتائج الفائزين بجائزة جامعة عدن للبحث العلمي الوفد الطبي من جامعة عدن يتفق على التعاون المشترك مع المستشفيات الايطالية وتبادل الخبرات وتطوير مجالات التدريب والتأهيل للكادر الطبي اليمني كلية اللغات تنفيذ مبادرة تحت عنوان : النظافة ثقافة وكيل محافظة عدن يتفقد كلية اللغات مجلس كلية اللغات يعقد اجتماعها الدوري العاشر لشهر ديسمبر د.عبدالعزيز صالح بن حبتور يستقبل القربي والسيد والعماد والزهيري ويبحث معهم مساعي إيجاد المعالجات للمخالفات التنظيمية بالمؤتمر الشعبي لحضور حفل تكريم الفائزين بجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر ،،، جائزة خليفة الدولية بالإمارات العربية المتحدة تمنح رئيس جامعة عدن دعوة مشاركة أكدت أن إجراءات التنظيم للجائزة تسير بوتيرة عالية ،،، اللجنة التحضيرية العليا لجائزة جامعة عدن للبحث العلمي تجري اللمسات الأخيرة للفعالية غابت قيادة الجمعية السكنية وحضر منتسبيها .. الجمعية السكنية بجامعة عدن تنفذ وقفة احتجاجية ضد الاعتداء على أراضيها بمدينة الشعب للتنسيق بين جامعة عدن وجمعية طالب العلم.. رئيس جامعة عدن يصدر قرار بتعيين الدكتور خليل إبراهيم الكاف منسقاً ومشرفاً بين الجامعة والجمعية الكويتية بعيداً عن رسميات علاقات العمل أمام الاجتياح العارم للحب..رئيس جامعة عدن يشارك أفراح آل (بخيش) اليافعي للتعبير عن أرقى العلاقات الاجتماعية الانسانية الصادقة..رئيس جامعة عدن يحضر احتفالات الأخ طارق فرج التومة غداً وقفة احتجاجية للجمعية السكنية لجامعة عدن جراء الاعتداء على أراضيها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تنظم مهرجان تضامني. عقد برئاسة الدكتور محمد العبادي..كلية العلوم الادارية بجامعة عدن تبحث مع مركز رعاية الشباب آفاق التعاون المشترك كلية تربية عدن تعقد اجتماعها الدوري الثامن لشهر نوفمبر صبراً آل بن سلم الاثنين المقبل الـ8 من ديسمبر.. الجمعية السكنية لجامعة عدن ستنفذ وقفة احتجاجية لوقف الاعتداءات على أرضيتها بالحرم الجامعي بمدينة الشعب كلية العلوم الادارية بجامعة عدن تناقش مشاريع خطط اطاريح الدكتوراه ورسائل الماجستير بقسم الاحصاء والمعلوماتية تكريم عميد كلية اللغات بحفل مميز من طلاب المستوى الرابع اجتماع اللجنة الفنية لتنفيذ مشروع تجهيز مختبرات كلية الهندسة والشركة المنفذة في مؤتمر صحفي لقيادات المؤتمر الشعبي العام بعدن ،،، تجديد الاعتراف بشرعية النائب الأول للمؤتمر الشعبي العام